بسطة الكتب ... صنعناه بحب
خبر رئيسيشؤون طلابية

هيئة سوق رأس المال الفلسطينية تطلق برنامج يوم التأمين في الجامعة العربية الامريكية

أطلقت هيئة سوق رأس المال الفلسطينية بالشراكة مع الجامعة العربية الامريكية وبالتعاون مع الإتحاد الفلسطيني لشركات التأمين، فعاليات برنامج “يوم التأمين في الجامعات الفلسطينية”، من اجل زيادة نسبة الإشتمال المالي في فلسطين وتعزيز المعرفة والثقافة المالية بقطاعات سوق رأس المال وتحديدا قطاع التأمين والبيئة الناظمة لعمله وأهم الخدمات المالية المتوفرة في هذا القطاع.

وقدم البرنامج ممثلون عن هيئة سوق رأس المال الفلسطينية، والاتحاد الفلسطيني لشركات التأمين بحضور عميد كلية العلوم الادارية والمالية الدكتور شريف ابو كرش، ومجموعة من أستاذة الكلية وطلبتها.

وافتتح عميد الكلية يوم التأمين بكلمة رحب فيها بالحضور، وأكد على ان الكلية وفي إطار سياسة الجامعة تسعى لإكساب طلبة التخصص المهارات الادارية والمالية وتعريفهم بأنظمة العمل في المؤسسات وزيادة الوعي التأميني لهم، اضافة لتلقيهم العلوم الاكاديمية الحديثة وذلك بهدف تأهيلهم لأخذ دورهم الفاعل في سوق العمل مستقبلا.

وتحدث ممثلو الهيئة عن عدة محاور أهمها التعريف بعمل الهيئة ونشأتها، والإطار الرقابي والتنظيمي لعملها، والقطاعات التي تنضوي تحت إشرافها، وأهمية قطاع التأمين في فلسطين، ودور هيئة سوق رأس المال من خلال الإدارة العامة للتأمين في تنظيمه إلى جانب عرض أهم البيانات الإحصائية الخاصة به.

من جانبه، قدم ممثل عن الإتحاد الفلسطيني لشركات التأمين عرضا تعريفياً عن الاتحاد ودوره في قطاع التأمين، وتطرق الى أهمية المنتجات التأمينية في توفير الحماية التأمينية للمجتمع، وأنواع التأمين، وتشريعات عقد التأمينات، وشروط المؤمن والمؤمن له.

كما استعرض ممثل نقابة وكلاء التأمين دور وسطاء ووكلاء التأمين ووسطاء إعادة التأمين في فلسطين من حيث الحقوق والواجبات والية العمل، وأهمية إدخال التأمين كتخصص أكاديمي في الجامعات الفلسطينية.

يذكر أن هذا البرنامج يأتي في سياق عمل الهيئة المتواصل في مجال زيادة الوعي المالي لدى جميع فئات المجتمع من خلال تنفيذ خطط التوعية والتثقيف الممنهجة، كما تسعى الهيئة وبالتعاون مع شركائها لترسيخ سياسة تهدف إلى الاستثمار في الفكر والوعي المالي لدى جيل المستقبل لتحقيق التنمية الثقافية المستدامة لديه من اجل إعداده وتأهيله للتعامل مع المؤسسات المالية مستقبلاً بشكل مهني، وذلك انطلاقاً من أهمية تعزيز الثقافة والوعي المالي لدى كافة شرائح المجتمع.

Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق