بسطة الكتب ... صنعناه بحب
التنمية الذاتيةالخريجونخبر رئيسي

تعلم كيف تتفاوض على الراتب أثناء مقابلة العمل

Salary-negotiations

1. اعرف قيمتك

قبل أن تتحدث مع صاحب عملك المحتمل عليك أن تتعرف على الرواتب التي تتاسب مع مؤهلاتك وخبراتك.  كي تتعرف على المعدلات العامة للرواتب في مجال عملك  واحصل على معلومات قيمة حول  الراتب المعتمد لوظيفتك الحالية والمنصب الذي تطمح للوصول اليه. كلما كانت لديك معلومات أكثر كلما كنت أكثر استعدادا أثناء عملية التفاوض على الراتب.

2. ابدأ بالتفاوض

عندما تقوم بإجراء مقابلة عمل لمنصب جديد حاول عدم التطرق الى موضوع الراتب حتى يقوم صاحب العمل بتقديم عرضه. وفي حال سألك ما هو الراتب الذي تتوقعه حاول ان تعطي رقماً مقارباً لما يفكر به. وإن كنت تتمتع بخبرة سابقة بامكانك أن تطلب زيادة 20% على راتبك السابق. يوجد امامك خيار آخر وهو اعطاء صاحب العمل معلومات عن البحث الذي قمت به حول معدل الرواتب.

3. لا  تعطي موافقة سريعة

تعتبر الموافقة السريعة على الوظيفة أمرا غير لائقا. كثيراً ما يرتكب  حديثي التخرج والباحثين عن عمل الذين يودون العمل في الخارج هذا الخطأ. فمن المهم جداً أن تفكر جيدا بالراتب المعروض عليك. لا توافق على الوظيفة الا اذا كان العرض يتناسب مع القيم الذي ستقدمها للشركة. ان عدم التحدث بهذه المسألة قد تجعلك تشعر بأنك تتقاضى أجرا أقل من المتوقع، وتتلقى زيادات أقل، وتشهدا نمواً بطيئاً لراتبك في الوقت الذي تتقدم به في مسيرتك المهنية مما يصيبك بالتوتر وبنقص الإندفاع تجاه العمل. كما ان  الشعور بتقاضي راتباً غير مجزياً  قد يدفعك الى الاستقالة في ما بعد.

4. خذ بعين الاعتبار الفوائد الأخرى:
يعتبر الاهتمام بالراتب واهمال الفوائد الأخرى من الأخطاء الشائعة التي قد يرتكبها الباحث عن عمل في خلال عملية التفاوض على الراتب. عليك الأخذ بعين الاعتبار الفوائد الأخرى  كالتأمين الصحي، وأوقات العمل المرنة، واجازة الأمومة والأبوة، والاجازات المدفوعة الأجر، الخ.. في الواقع، هناك قيمة مادية متعلقة بهذه الفوائد مما يعني انه يمكن إضافتها الى الراتب لقياس قيمة الحزمة المعروضة عليك.

5. لا تهدد

ليس هناك مشكلة في طلب المال، لكن اذا استخدمت أسلوب التهديد فذلك سيؤدي الى تعقيد الأمور. اطلب الراتب الذي يتناسب مع ما تستطيع تقديمه للشركة، ولا تجعله شرطا لقبول الوظيفة. اظهر لصاحب عملك بأنك منطقي، وادرس ما تقدمه لك الشركة بشكل عام وتذكر ان الراتب ليس العامل الوحيد.

6. كن مستعدا لكلمة “لا”

طالما أنك تسأل بطريقة مهذبة وفي الوقت المناسب، فان أسوأ ما يمكن لصاحب العمل قوله هو “لا”، كن على استعداد لذلك. وتذكر أن كلمة “لا” لا تعني الرفض القاطع، فبامكانك القبول الآن ومتابعته لاحقا. وقد تتحول “لا” الى “نعم” لاحقا. وبذلك تكون قد توصلت الى نتيجة مهمة.

فعملية التفاوض على الراتب ليست بعملية سهلة على الإطلاق نظراً الى انه من الصعب توقع الراتب عند الحصول على عرض العمل، والأصعب من ذلك التفاوض على راتب أعلى من الذي تم عرضه عليك. وفي سوق العمل التنافسي يعتبر التفاوض على الراتب أكثر تعقيدا مما تتصور. نأمل أن تساعدك هذه النصائح في عملية التفاوض على الراتب الذي تستحقه.

Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق