بانوراماخبر رئيسي

20 ألف فرصة عمل .. الضفة وغزة والشتات: آلية قبول طلبات التوظيف للعمل في قطر

أكدت مصادر فلسطينية مطلعة مقيمة في دولة قطر أن المكرمة الأميرية القطرية لفتح سوق العمل ل20 ألف فلسطيني من الخريجين والمهندسين والأطباء والفنيين خاصة في مجال البناء تأتي في اطار مساهمة قطر في التخفيف عن معاناة الفلسطينيين الذين يعانون من غول البطالة المتفشية داخل صفوف الشباب

وأكدت المصادر التي لم تكشف عن اسمها أن آلية التشغيل التي ستتبع في استيعاب هذا العدد الكبير سيكون بالتدريج وفي مدة زمنية تستغرق على أبعد تقدير 3 سنوات ومن خلال التواصل مع الشركات الخاصة والقطاع الحكومي من خلال التكنولوجيا الحديثة -عبر الانترنت- .

وبين المصدر أنه بناءا على تعليمات السيد الرئيس ستشمل المكرمة القطرية في التشغيل جميع مكونات شعبنا الفلسطيني سواء في قطاع غزة أو الضفة الغربية أو في الشتات

وأوضحت هذه المصادر أن الفلسطيني التي تنطبق عليه شروط العمل سيحصل على فيزا عمل من الشركة أو المؤسسة الخاصة مباشرة دون وسيط .

وشدد المصدر أن الأولية في فرص العمل المتاحة ستخصص لقطاعات الخريجين خاصة الفنيين منهم مشيرا إلى أن البدء في التنفيذ يحتاج إلى وقت كافي .

وقال المصدر أن المكرمة الأميرية جاءت بعد سلسلة اللقاءات والتواصل ما بين المسئولين في الحكومة الفلسطينية والحكومة القطرية خاصة بعد الزيارة الأخيرة التي قام بها وزير الداخلية سعيد أبو على ولقاءه مع بعض المسئولين القطريين .

وكان السفير الفلسطيني في الدوحة منير غنام قد أكد ، أن أمير قطر أذن بدخول 20 ألف فلسطيني للعمل في بلاده.

وأضاف غنام أنه يجري العمل على إنهاء الامور الفنية لفتح باب العمل في قطر والمغلق منذ أعوام، متوقعاً أن يتم خلال فترة قريبة البدء استقدام الفلسطينيين للدوحة للعمل فيها.

وتوقع السفير أن تتركز الوظائف في قطاعات التعليم والصحة والصناعة والبناء من مهندسين وفنيين وعمال مهرة في اختصاصات مختلفة.

Loading...
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق