بسطة الكتب ... صنعناه بحب
جامعة بيرزيتشؤون طلابية

طالب من جامعة بيرزيت يخاطب المجدلاني : كندرة بنت في اليرموك بتسوى أكبر راس بالقيادة

استقبالٌ غاضب كان لوزير العمل أحمد مجدلاني في جامعة بيرزيت يوم أمس، وذلك حين شارك في محاضرة نظمها برنامج المحاضرات العامة في كلية الآداب تحت عنوان “مخيم اليرموك تصفية أم تسوية”.

مداخلاتٌ غاضبة قدمها عدد من الطلاب، أظهرت استياءهم من تعامل القيادة الفلسطينية مع مأساة مخيم اليرموك.

ووفقاً لما أظهره مقطع فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فقد قال أحد الطلبة للمجدلاني إن “كندرة بنت صغيرة في اليوموك جوعانة بتسوى أكبر راس في القيادة”.
وجاء ذلك عقب مداخلة قام بها طالب آخر نفى فيها صحة كل ما صرح بهم مجدلاني عن أن “المخيم محتل من الداخل من قبل نوعين من المجموعات..بعضها تابع للقاعدة، ومجموعات أخرى تنضوي تحت حركة حماس” كما قال مجدلاني.

ويقول الطالب الذي يظهر في بداية مقطع الفيديو إن” القيادة الفلسطينية لم تحرك ساكناً من أجل مساعدة المخيم الذي تعرض للحصار والتجويع من قبل النظام السوري.
وأضاف بأن أكثر من 1800 فلسطيني من المخيم أستشهدوا على يد قوات النظام، وأن حواجز النظام تحاصر المخيم، وأنا شبابه يعذبون في السجون السوري”، كما قال الطالب.

شاهد الفيديو…

Loading...
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق