بسطة الكتب ... صنعناه بحب
شؤون الاغتراب

النرويج : الجالية الفلسطينية في أوسلو تتضامن مع أبناء شعبنا في مخيم اليرموك

رغم الاجواء الثلجية الباردة، خرج أبناء الجالية الفلسطينية في النرويج في قلب العاصمة أوسلو، في وقفة جماهيرية، تضامنا مع مخيم اليرموك المحاصر، والتي نظمها المركز الدولي للحقوق والحريات، والجمعية الفلسطينية للمرأة في النرويج، خرجوا مستهجنين مستنكرين هذا الصمت الدولي على ما يجري في مخيم اليرموك من حصار ظالم، يدفع أهلنا هناك حياتهم جراء استمراره منذ اكثر من ستة أشهر، ولم نرى تحركا ولم نسمع صوتا من الذين صدعوا رؤوسنا بنظرياتهم وشعاراتهم الوطنية والأممية والإنسانية، ونراهم اليوم صم بكم عمي ، لا يتكلمون ولا يرون ولا يسمعون، وانتصروا فقط لمصالحهم، وها هم اليوم قد وضعوا على المحك، وكأن شعبنا في مخيم اليرموك مطلوب منه أن يدفع الأثمان لوحده
وقد قالت الناشطة الفلسطينية امتثال النجار مديرة الجمعية الفلسطينية للمرأة في النرويج، عضو الهيئة الإدارية في اتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في أوروبا، إن العالم جن جنونه وفقد ما تبقى من عقله بسبب هذا الصمت لما يجري من كوارث إبادة للفلسطينيين في مخيم اليرموك.

 

9998433977.jpg

وطالبت الناشطة الفلسطينية في النرويج، امتثال النجار بإدخال المواد الإغاثية الفوري للمخيم، ورفع الحصار الكلي المضروب على أهلنا في المخيم، وأشارت السيدة النجار إلى المحطات المتعددة التي حوصر فيها الشعب الفلسطيني وتم الإعتداء عليه بالحصار والتجويع، فبالأمس القريب تل الزعتر وحصار بيروت وإزالة مخيم نهر البارد، واليوم مخيم اليرموك، كلها شواهد تؤكد استهداف المخيم الفلسطيني، وبهذا استهداف لحق العودة وتصفية القضية الفلسطينية.
3910082498.jpg
كما وصدر بيان مشترك للمركز الدولي للحقوق والحريات والجمعية الفلسطينية للمرأة في النرويج، تم فيه التأكيد على تحرك المجتمع الدولي لرفع الحصار عن المخيم، لأن الصمت والسكوت على ما يجري في اليرموك، إنما هو مشاركة في الجريمة مع الذين يقتلون ويجوعون المدنيين الفلسطينين في مخيم اليرموك.
3910082504.jpg
فقد طالب المنظمون للوقفة الإحتجاجية من أبناء الجالية الفلسطينية في أوسلو، المنظمات الدولية ومجلس الأمن وجمعيات حقوق الإنسان وكل المعنيين بأن يتحملوا مسؤولياتهم الإنسانية تجاه المخيم، ويعملوا على وقف الجرائم التي تجري ضد أبناء شعبنا في اليرموك، وذلك بإدخال المساعدات والمواد الغذائية والطبية وعلاج الجرحى وفك الحصار الظالم عن المخيم فورا دون تلكؤ.

3910082500.jpg

Loading...
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق