بسطة الكتب ... صنعناه بحب
مـدارس

تربية القدس تنظم ورشة تربوية حول سياسة الحد من العنف في المدارس

نظمت مديرية التربية والتعليم في القدس الشريف في قاعة المديرية ورشة عمل تربوية حول سياسة الحد من العنف في المدارس وذلك بحضور مدير التربية والنائب الفني ورؤساء الأقسام وعدد من المشرفين التربويين والمرشدين المهنيين.

وافتتح الورشة مدير التربية والتعليم سمير جبريل والذي وضح اهمية الورشة كونها توفر فرصة للنقاش بين رؤساء الاقسام والاطراف التربوية الاخرى لتفعيل دورهم ومتابعتهم الميدانية لتطبيق المدارس سياسة الحد من العنف وتعزيز مفهوم الانضباط المدرسي بالمفهوم التربوي وليس الضبط بمفهومه السلبي مؤكدا على دعم المديرية لاية اقتراحات او آلية تطرح مما يسهم في تفعيل دور المديرية بأقسامها المختلفة للوصول للأهداف المنشودة والتي ستؤدي بالضرورة لتحسين نوعية التعليم وجعل المدرسة بيئة آمنة وصديقة للطفل.

وأكد رئيس قسم الإرشاد والتربية الخاصة سمير الطرمان أن تنفيذ هذه الورشة يأتي من أجل تنفيذ دقيق وأمين للسياسة الجديدة التي تتبناها وزارة التربية والتعليم للحد من العنف وتعزيز الانضباط المدرسي.

وأضاف بأن أهمية الورشة تكمن في توضيحها للمجالات الرئيسية للسياسة الجديدة واستعراض البدائل التربوية واعتماد أسلوب الحوار والنقاش لتغيير ما هو مطبق على أرض الواقع من مفاهيم تقليدية قديمة في النظام السابق واستخدام الآليات الجديدة وتعزيز دور أولياء الأمور ومؤسسات المجتمع المدني في المساعدة للحد من مستوى العنف في المدارس.

وخرج المشاركون بالعديد من التوصيات والتي كان اهمها التاكيد على دور مدراء المدارس في تنفيذ هذه السياسة وتطبيقها على أرض الواقع وضرورة تفعيل استراتيجية العمل التكاملي بين الأقسام المختلفة ذات الصلة لمتابعة وضمان تنفيذها.

Loading...
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق