الأربعاء , أبريل 26 2017
الرئيسية / شؤون طلابية / جامعة بيرزيت / معهد دراسات المرأة في بيرزيت يعقد ندوة للتعريف بالناشطة روزا لوكسمبورغ

معهد دراسات المرأة في بيرزيت يعقد ندوة للتعريف بالناشطة روزا لوكسمبورغ

عقد معهد دراسات المرأة في جامعة بيرزيت اليوم الخميس 10 نيسان 2014، وبالتعاون مع مؤسسة روزا لوكسمبورغ الألمانية، محاضرة ثقافية للتعريف بالناشطة السياسية والمناضلة البولندية روزا لوكسمبورغ حضرها مجموعة من أساتذة وطلبة الجامعة.
افتتحت المحاضرة مديرة معهد دراسات المرأة د. لورا خوري، معربة عن سعادة جامعة بيرزيت بعقد محاضرة تعريفية بالمناضلة لوكسمبورغ، والتي ساهمت عبر أفكارها في إحداث التغيير السياسي، ودعم المظلومين في العالم. مؤكدة أن المحاضرة تهدف إلى احداث حراك فكري فلسفي تنموي بين الطلبة من خلال مناقشة مجموعة من القضايا والإطلاع على تجربة المناضلة الثورية روزا في المجالات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والسياسية.
من جهته قدم ممثل مؤسسة لوكسمبورغ في رام الله عيسى ربضي تعريفاً بالمؤسسة وعملها، والتي تم تأسيس مكتبها في رام الله في 2008، وتعمل مع المؤسسات الفلسطينية بهدف نشر الأفكار التقدمية وتبنيها. وأضاف: ” تعلن المؤسسة عن استقبال مساهمات الطالبات والطلاب في التعليق على اللقاء وحياة ونضال روزا لوكسمبورغ من خلال المقالة، البحث، القصيدة، او الرسم حيث سيتم نشر هذه المساهمات على موقع المؤسسة الإلكتروني، وسيتم نشرها لاحقا بكتيب ويتم توزيعه محلياً وعلى مكاتب المؤسسة حول العالم.”
وتخلل الندوة عرض مسرحي قدمته فرقة “دوم للمسرح” للتعريف بحياة روزا ومسيرتها الثورية وفكرها وكتاباتها في مواجهة الرأسمالية، والدم، والحرب، والإرهاب خاصة ابان الحرب العالمية الأولى.
وفي مداخلة الخبير في كتابات روزا وأعمالها الدكتور يورن شترمف تحدث عن سيرتها الذاتية ومراحل حياتها، وتاريخها النضالي، وأساليبها وكتاباتها ومقولاتها الثورية ضد الامبريالية والعنصرية والحرب والقتل، واستعرض كيف ساهمت روزا في الحركة الاشتراكية على مستوى الفكر والممارسة، وكيف كرست حياتها للنضال ضد الرأسمالية وللسعي نحو إقامة المجتمع الاشتراكي، ودورها المعارض للحرب العالمية الأولى حيث كانت احدى قادة الثورة الألمانية التي أنهت الحرب، ونتيجة لذلك قتلت على يد الدولة الألمانية في يناير 1919.

ومن ثم قامت لورا خوي بتقديم مداخلة حول تأثير أفكار روزا لوكسمبورغ على القضية الفلسطينية، ومدى إرتباط أفكارها بما يطالب به الفلسطينيون من حرية، موضحة تأثير فكر روزا في جيل الشباب وخاصة في فلسطين من خلال الاهتمام بقضايا المرأة والعدالة والوعي السياسي والارتقاء بالإنسان وتطويره ذاتيا.
وفي نهاية الندوة دار نقاش بين الطلبة والحضور حول أثر تجربة روزا على واقع الثورة الفلسطينية من الناحية الفكرية والثقافية.