مهرجان التسوق الفلسطيني – 250 الف زائر و100 الف دولار لصندوق الطالب

10291327_772806992738701_3052759379076864213_n[1]

اختتم مهرجان التسوق الفلسطيني الاول الذي نظم في جامعه النجاح الوطنية بمدينه نابلس اعماله بحفل غنائي للفنانه دلال ابو امنه وبحضور شعبي ورسمي كبيرين في الوقت الذى قدرت فيه اللجنه العليا للمهرجان عدد الزائرين للمهرجان في اليوم الاخير باكثر من 80 الف مواطن ومواطنة غالبيتهم من داخل الخط الاخضر والقدس ورام الله .

وقال على برهم رئيس اللجنه العليا للمهرجان ان عدد الزائرين لمهرجان التسوق على مدار ستة ايام قد فاق كافة التوقعات حيث كان من المتوقع زيارة 100 الف مواطن للمهرجان ولكن وبحسب التقديرات التى وصلت للجنه فان عدد الزائرين تجاوز 250 الف زائر .

10264420_771956202823780_3465778372593366716_n[1]واكد برهم ان 105 شركات ومصنع محلي من كافة القطاعات اصناعية والزراعية والغذائية والسياحية قد شاركوا بالمهرجان والذين قدموا للمواطن الفلسطيني اسعار خاصة ومناسبة لقت هذا الاقبال الكبير من قبل المواطنين والمسؤولين الذى قال انهم تفاجئوا بمستوي الصناعات الوطنية الفلسطينية وجودتها .

واضاف برهم :”اننا نقدم شكرنا الى جامعه النجاح الوطنية وامن الجامعه الذين كان لهم الدور الابرز في نجاح المهرجان من خلال عملية تنظيم دخول هذه الاعداد الهائله من قبل المواطنين الى الجامعة، مؤكدا ان هدف المهرجان هو دعم الطالب المحتاج في جامعه النجاح الوطنية وان اللجنه العليا وبالتعاون مع جامعه النجاح ومجلس الطلبة .

وقال عبد هواش مدير عام شركة هواش للاخشاب احد الداعمين للمهرجان :”اننا راضون عن مدى اقبال المواطنين عن المعرض ومشاهده الصناعات الوطنية الفلسطينية على اختلاف انواعها”، مؤكدا ان هدف الشركة الاساسي كان ولا يزال دعم شريحه الطلبة وصندوق الطالب بالدرجه الاولى وعرض صناعتنا الخشبية من المطابخ والابواب التى تضاهي المنتجات العالمية من حيث الجوده والالوان وهذا ما تحقق خلال المعرض .

وقال مهند عكوبة صاحب محلات الكازار ورئيس لجنه المستوردين بالغرفه التجارية واحد المشاركين بالمهرجان ان ما حدث بنابلس من اقامه مهرجان التسوق الاول هو انجاز تاريخي كبير قاده مجموعه من الشباب الريادين من قبل مجلس الطلبة الذين حققوا كافه اهدافهم الرئيسية في هذا المهرجان اضافه الى اهداف اخري كبيره على مستوي تنشيط الحركة السياحية والتجارية بالمدينة .

وحول مدي استفاده اصحاب الشركات المشاركة من المعرض قال عكوبة ان اصحاب الشركات ينقسمون الى قسمين والقسم الاكبر منهم كان يعمل بطريقه تسويقية مثلنا عن طريق جمع معلومات الزبائن وشرح اكثر عن الشركة وتاريخيها ونوعية الخدمات المقدمه ولكن الاهم بالنسبة الينا كان دعم صندوق الطالب واضفاء اجواء جديده على نابلس وهذا ما تم فعلا .

وقال سعد جوده رئيس حركة الشبيبة في جامعه النجاح الوطنية وهي الجهه المنفذه للمشروع وصاحبة الفكره ان مجلس الطلبة استطاع من خلال هذا النشاط الذي ينظم لاول مرة على مستوى الاراضي الفلسطينية من قبل مجلس الطلبة استطاع جمع اكثر من 100 الف دولار لصالح صندوق الطالب المحتاج سيتفيد منهم اكثر من 2000 طالب وطالبه من الجامعه بمعدل 100 دولار لكل طالب في كل فصل .

وشكر كافة القائمين على المشروع، واضاف ان مجلس الطلبة سيعمل على اقامه المهرجان العام القادم والاستفاده من هذه التجرية وسيكون على شكل اكبر ومده زمنية اطول حتى نلبي رغبات كافه الشرائح في المجتمع الفلسطيني.

الكاتب: أحمد دراغمة

مهندس ميكانيك - محرر وكاتب في شبكة طلاب.