الثلاثاء , فبراير 21 2017
الرئيسية / خبر رئيسي / جامعة ايطالية تقدم 8 منح للفلسطينيين

جامعة ايطالية تقدم 8 منح للفلسطينيين

منح

وضعت سفيرة فلسطين لدى إيطاليا مي كيلة، امس الجمعة، نائب عميد جامعة كالابريا ( جنوب ايطاليا ) البروفيسور غوارينو دياتسو، ومدير قسم علوم التربية واللغات البروفيسور فرانكو التيماري بصورة الانتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينين، فيما رفعت الجامعة عدد المنح المقدمة للفلسطينيين الى ثماني منح.

جاء ذلك في لقاء بمقر الجامعة في مدينة كوسينسا بحضور أمين سر فتح إقليم إيطاليا بسام صالح.

وتناول اللقاء الوضع الراهن في الأرض الفلسطينية ودور التعاون الجامعي بين فلسطين وإيطاليا، وخاصة مع جامعة كالابريا والتآخي مع الجامعات الفلسطينية.

وتحدث الوفد الفلسطيني عن أهمية تطوير التعاون العلمي على مستويات عدة خاصة في استقبال الطلبة الفلسطينيين، حيث تم الاتفاق على رفع عدد المنح الدراسية في جامعة كالابريا الى ثماني منح تخصصية في العام المقبل، علما أن هذه الجامعة تقدم حاليا ثلاث منح سنوية لطلبة فلسطين.

وعقب ذلك نظمت هذه الجامعة لقاء تعريفيا دعما للقضية الفلسطينية بعنوان ” النضال الفلسطيني الأمس واليوم”.

وتناول اللقاء تاريخ الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع ضد الاحتلال، وواقع الحياة اليومية الصعبة بسبب الاستيطان والجدار العنصري، وطبيعة السياسة الاحتلال وممارساته اليومية على الارض والانسان.

وشددت السفير كيلة على تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه العادلة والمشروعة، مشيدة بدور جامعة كالابريا الرامي الى توعية الأجيال الشابة الايطالية حول القضية الفلسطينية وحقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال.

وتطرقت إلى أهمية المرحلة الحالية في حياة الشعب الفلسطيني وجهود الرئيس محمود عباس الرامية الى قامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على أساس حل الدولتين والقوانين الدولية.

من جانبه تحدث أمين سر فتح اقليم ايطاليا عن تجربة المقاومة والنضال الفلسطيني، مبرزا دور المرأة الفلسطينية في الكفاح ضد الاحتلال.

وتطرق إلى معاناة آلاف الأسرى في سجون الاحتلال الاسرائيل، ومعاناة اللاجئين في مخيمات الشتات.

وأكد إصرار الشعب الفلسطيني من خلال الشرعية الدولية وقرارات الامم المتحدة في السير قدما من اجل بناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

من جهته، أكد البروفيسور الإيطالي جان كارلو كوستابيله أهمية دعم الشعب الفلسطيني من أجل نيل حقوقه و إحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط وعلى أهمية التعاون العلمي بين جامعته والجامعات الفلسطينية.

وذكر أن الهدف من هذا اللقاء الذي شارك فيه أكثر من 250 شخصا، توعية الأجيال الشابة حول حقيقة النضال الفلسطيني العادلة، مشددا على أهمية ترسيخ ثقافة السلام في منطقة الشرق الأوسط.

 

عن محمد نظمي

محمد حسن | خريج جامعة النجاح الوطنية | بكالوريوس تصميم جرافيك | محرر ومدوّن في شبكة طلاب

شاهد أيضاً

بيرزيت تعلن عن معدلات القبول للالتحاق بالجامعة للعام الدراسي 2016\2017

أعلنت دائرة التسجيل والقبول في جامعة بيرزيت عن معدلات قبول الدفعة الأولى للعام الدراسي 2016/2017 . فعلى الطلبة …