بسطة الكتب ... صنعناه بحب
المكتبة

كتاب لو كان لشارع بيل أن يتكلم .Pdf

شارع بالدوين

 

شعرت بالدوار، لم أكن قد تناولت طعاماً طيلة اليوم، وقد أصبح الوقت متأخراً الآن. مشيت خارج جدران السجن، ورحت أسير في تلك الممرات العريضة التي أثارت تقززي. كانت أعرض من الصحراء الكبرى. ليست الصحراء مقفرة أبداً، وهذه الممرات ليست مقفرة أيضاً. إذا ما عبرت الصحراء الكبرى، وسقطت بعد أن أعياك المسير، أحاطت بك حلقة من النسور بعد فترة وجيزة، شاعرة بموتك بعد أن شمت رائحته. تنخفض نحوك شيئاً فشيئاً، وتنتظر؛ فهي تعرف، يعرفون بالضبط متى يصبح اللحم جاهزاً، ومتى تعجز الروح في صراعها الأخير. وبالطريقة نفسها يعبر الفقراء صحراء الحياة الكبرى باستمرار. ليتحلق حولهم المحامون والكفلاء وكثيرون آخرون، يتحلقون حولهم كما تفعل النسور تماماً. والحق أن هؤلاء ليسوا أغنى من الفقراء؛ لهذا فقد تحولوا إلى نسور، إلى حيوانات تقتات بالقمامة، إلى رجال تافهين بذيئين.

 

للتحميل من هنا
Loading...
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق