بسطة الكتب ... صنعناه بحب
المكتبة

دمشق يا بسمة الحزن

تدور أحداث هذه الرواية في دمشق، إبان الانتداب الفرنسي. فتصف لنا حياة أسرة دمشقية في ظل جو وطني، يدعو إلى النضال والثورة على المستعمر، فيتداخل الحدث الخاص بالحدث العام ويتساوقان بتناغم وانسجام يدل على براعة المؤلفة وتمكنها من فنها في الانتقال والربط بين الجوين، مما أتاح لها التعرف على فئات مختلفة من الناس وتشريح المجتمع الدمشقي تشريحاً دقيقاً وتصويره تصويراً بارعاً، فأحيت لنا ماضياً قريباً ملونا بشتى ألوان الانفعال والإحساس.
Source: قرطبة

Loading...

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق