بسطة الكتب ... صنعناه بحب
المكتبة

الكتب التي التهمت والدي

فيفالدو بونفين موظف حكومي يعيش حياة رتيبة ومملة في مكتبه بمصلحة الضرائب ، ليأخذ معه بعض الروايات ليقرأها خلسة . ذات يوم ، وبينما كان يتظاهر بالعمل ، انغمس في القراءة واختفى من هذا العالم بين ثنايا الكتب . هذه هي حكايته الحقيقية كما يرويها ابنه إلياس بونفين ، الذي يخرج بحثا عن والده عبر أمهات كتب الأدب الكلاسيكي مثل جزيرة الدكتور مورو ، ودكتور جيكل ومستر هايد ، الجريمة والعقاب لدوستويفسكي .. فهل يوافقه الحظ في هذه الرحلة الذهنية التي يواجه خلالها شتى أنواع المخلوقات الخيالية ونماذج مختلفة من المجرمين والشخصيات الأدبية ؟
Source: قرطبة

Loading...

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق