الثلاثاء , أبريل 25 2017
الرئيسية / المقهى الثقافي / ” سأظل أفخر أنني عربي ” .. جوزيف حرب

” سأظل أفخر أنني عربي ” .. جوزيف حرب

***

“سأظل أفخر أنني عربي
واخوض معركتي القديمة من جديد
قاهرا هبلا قريبا من أب ذر رفيقاً من رفاق الزنج
منتصرا لسيفي الغرمي والقرمطي
ومقاوما في الأرض حكاما ملابسهم دم
تاريخ ايديهم دم وعصي شرطتهم دم ودواة قاضيهم دم
ودم وسائدهم دم أسواق باعتهم دم
ملئى به كل الملاعق كل زق في مجالسهم دم
يا شعبي العربي افكلما حرية صارت بعمر الورد من دمنا تزوجها خصي

لو لم يبقى من شعبي سوى واد
يظلل ناقتي بدوي
سأظل أفخر أنني عربي
والله لو لم يبقى إلا الوأد
إلاّ كاهن للات قال أن عبدالله ليس نبي
سأظل أفخر أنني عربي
لوكان ميراثي خناجر قاتلي عمر وعثمان ابن عفان
وحمزة والإمام علي
سأظل أفخر أنني عربي
ولوأن سفيان ابن حرب ساق عام الهجرة المكي مسبيا
وشكت بنت عتبة سيفها في شهره القمري

سأظل أفخر انني عربي
لاليبيا أغلى لدي من العراق ولاالعراق أعز عندي من دمشق
ولادمشق أحب من مصر إليا
وأنني ولد الجزائر وابن شطئآن الخليج وأسود حجري بمكة
أحمر حجري بغزة أبيض حجري على قبر المسيح
وليس تونس غير أني شاعر متحدر منها
وماالسودان إلا أرض أجدادي وأني مغربي
لم يزل رمحي الذي استقبلت موسى ابن نصير فيه
محفورا عليه بخط كف امرأة تدعى ردينة أصلي اليمني
والله ما لبنان إلا قامتي لو حز سيف عدوكم عنقي
لما رسمت دمائي في التراب سوى خريطة عالم
يمتد من بحر الخليج إلى المحيط الأطلسي”