السبت , يناير 21 2017
الرئيسية / شؤون الاغتراب / في خطوة مميزة، موريتانيا تقرر معاملة طلاب فلسطين كمواطنين وليسوا أجانب.

في خطوة مميزة، موريتانيا تقرر معاملة طلاب فلسطين كمواطنين وليسوا أجانب.

وقّعت الحكومة الموريتانية، الأربعاء، اتفاقا مع نظيرتها الفلسطينية، يقضي بدراسة الطلبة الفلسطينيين في جامعة نواكشوط كمواطنين موريتانيين وليسوا كأجانب.

ووقع الأمين العام لوزارة الدولة للتهذيب الوطني والتعليم العالي والبحث العلمي الموريتاني أحمد ولد محمد عبد الله، والسفير الفلسطيني في نواكشوط عدنان أبو الهيجاء، على بروتوكول اتفاق يسمح للطلاب الفلسطينيين بمتابعة دراساتهم العليا في الجامعة، وتبادل البعثات والزيارات بين أساتذة الجامعات الموريتانية والفلسطينية.

وأوضح رئيس جامعة نواكشوط الدكتور سيدي ولد محمد عبد الله، أن توقيع هذا الاتفاق يجسد الروابط التاريخية بين الشعبين الموريتاني والفلسطيني ومتانة العلاقات بين الدولتين، مضيفا أن جامعة نواكشوط ظلت منذ تأسيسها مفتوحة أمام الطلاب الفلسطينيين الراغبين في متابعة دراساتهم العليا.

وثمّن سفير فلسطين في موريتانيا الاتفاق، الذي اعتبره “لبنة تضاف إلى صرح التعاون الموريتاني الفلسطيني الضارب في أعماق التاريخ”، مؤكدا أن الطالب الفلسطيني تعود أن يواصل دراسته في موريتانيا كمواطن وليس كأجنبي، لما يتميز به النظام والشعب الموريتانيين من اهتمام خاص بالشعب الفلسطيني.

وأشار السفير إلى أن دعم موريتانيا لفلسطين ظل يتواصل في مختلف المجالات العلمية، حيث دأب الفلسطينيون على تلقي العلم من المشايخ الموريتانيين، معربا عن شكره لجامعة نواكشوط، ووزارة الدولة للتهذيب الوطني والتعليم العالي والبحث العلمي، على العناية التي توليها للطلاب الفلسطينيين.

شاهد أيضاً

نـصائح للحصول على الـتأشيرة الدراسية بنجاح

بعد إتخاذك قرار الدراسة فى الخارج، وتم قبولك للدراسة فى أحدى الجامعات الدولية المرموقة فالخطوة …