بسطة الكتب ... صنعناه بحب
شؤون طلابية

تنديد طلابي باعتقال الاحتلال للطالب شلبي وعدد آخر من طلاب الجامعة العربية الأمريكية

نظم العشرات من طلاب الجامعة العربية الأمريكية في مدينة جنين، الثلاثاء، وقفة احتجاجية دعا إليها نادي قسم اللغة العربية والإعلام في الجامعة للتنديد باعتقال قوات الاحتلال الإسرائيلي للإعلامي يوسف شلبي، الذي احتفل بتخرجه قبل نحو أسبوعين فقط.

ورفع الطلاب وعدد من محاضري الجامعة الذي انضموا إلى الوقفة الاحتجاجية، لافتات منددة باعتقال الزميل شلبي وعدد آخر من طلاب الجامعة العربية الأمريكية على يد قوات الاحتلال خلال الأسبوع الأخير، داعين إلى فضح الاحتلال وجرائمه بحق أبناء الشعب الفلسطيني بشكل عام وطلاب الجامعات على وجه الخصوص.

وقال المحاضر في قسم الإعلام في الجامعة د. محمود خلوف إن “ما يقوم به الاحتلال من ملاحقة طلاب الجامعات والإعلاميين في الضفة الغربية يعد خرقا للقوانين والمواثيق الدولية”، لافتًا إلى أن سياسة تكميم الأفواه في عصر التطور والتكنولوجيا لم تعد تجدي نفعا، وان حرية الكلمة والتعبير حق للجميع”.

وأشاد خلوف بمشاركة طلاب الجامعة في الوقفة الاحتجاجية، مشيرا إلى أن “هذه الوقفة تعد رسالة واضحة إلى الاحتلال بأن قمعكم لن يرهب حناجرنا ولا أقلَامُنا، فنحن سائرون بخطة واثقة في حرية الكلمة وفي عَمَلنِا الصحفي”.

بدوره، قال محمد خيري ممثلا عن طلاب الإعلام إن “اعتداءات الاحتلال المتكررة على زملائنا الطلاب والإعلاميين، واستهداف الحريات لن تثنينا عن الاستمرار على نفس النهج الذي تعاهدنا عليه، رسالتنا واضحة لن نتراجع عنها، وهي أن أقلامنا وجهودنا ستبقى مسلطة على الاحتلال حتى نفضح جرائمه في أرجاء العالم كافة”.

وأشار خيري إلى أن استهداف الاحتلال لشريحة الطلاب خاصة، “مؤشر واضح على خشية الاحتلال من هذه الشريحة المتعلمة، التي من شأنها أن تقاوم بفكرها وعلمها وثقافتها، فالعلم من أنبل سبل المقاومة واسماها وأكثرها تأثيرا على الاحتلال الإسرائيلي”.

ودعا إلى ضرورة البدء بحراك إعلامي شعبي واسع النطاق عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي والمدونات وكافة السبل المتاحة، “لإعلاء صوت طلابنا الأسرى وإعلاميينا الملاحقين، أمثال يوسف شلبي الذي لم يستطع الاحتلال ثنية عن قول كلمة الحق بالرغم من تهديدات مستمرة كان تعرض لها خلال الأشهر الأخيرة الماضية بالاعتقال والملاحقة”.

وكانت قوات الاحتلال داهمت منزل الإعلامي الأسير يوسف شلبي فجر الاثنين، حيث اعتقلته بعد تفتيش المنزل وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة حتى هذه اللحظة.

وشلبي هو أحد خريجي قسم اللغة العربية والإعلام في الجامعة العربية الأمريكية في جنين، وعمل مراسلا لعدد من وكالات الأنباء المحلية، وشارك في عدد من المؤتمرات من خلال عدد من الأبحاث الإعلامية.

Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق