بسطة الكتب ... صنعناه بحب
خبر رئيسيعربي ودولي

السجن 15 عاماً لسعودي دعا إلى إسقاط النظام

أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض أمس (الخميس) حكماً ابتدائياً بالسجن والمنع من السفر 15 عاماً على سعودي، دانته بالدعوة إلى إسقاط نظام الحكم في البلاد، وإصراره على إسقاط النظام الملكي، في جوابه على الدعوى، وعلى أن القضاء السعودي غير قادر على تحقيق العدالة.

وأشارت إلى أن المتهم أعد بنفسه مقطعاً مرئياً على شبكة «الإنترنت» يدعو فيه إلى اعتصام «شباب 4 مارس» في ساحة مسجد الراجحي بالرياض، كما قالت صحيفة الحياة.

ورفض المتهم، الذي أُحضر من السجن إلى المحكمة بالقوة الجبرية، نتيجة رفضه المثّول أمام القاضي، الاعتراف بالحكم. وقال: «أنا لا أعترف بهذه المحكمة، وأحكموا ما شئتم بالإعدام أو المؤبد».

وأكد القاضي أنه يحق لممثل هيئة التحقيق والادعاء العام رفع دعوى جديدة بعد انتهاء محكومية المتهم في حال إصراره على «سلوكه الخاطئ».

وتضمن الحكم الابتدائي إدانة المتهم بالدعوة إلى إسقاط نظام الحكم في البلاد، وإصراره على إسقاط النظام الملكي في جوابه على الدعوى، وزعمه أن القضاء غير قادر على تحقيق العدالة.

وإدانته بأنه أعد بنفسه مقطعاً مرئياً في المنزل من دون مساعدة أحد، تم رفعه عبر موقع «يوتيوب» على شبكة «الإنترنت»، وطلب من المشاهدين الحضور إلى رصيف مواقف مسجد بالرياض، للاعتصام السلمي، والامتناع عن إحضار العصي أو أي نوع من أنواع الأسلحة. ويهدف الاعتصام الذي روّج له المتهم الدعوة إلى إسقاط الحكم.

ودين أيضاً بالدعوة إلى إطلاق المعتقلين السياسيين الذين لم تُوجَّه إليهم تهمة أو لم تتم محاكمتهم، وقام بذلك الاعتصام من دون مساعدة أو تحريض من أحد، بل من قرارة نفسه.

وتمت إدانته أيضاً بالقيام بالاعتصام. وضبطت صور لزعماء تنظيم «القاعدة»، وكلمات لبعض قادة التنظيم تحض على القتال، ومستند يؤيد العمليات الإرهابية التي وقعت شرق الرياض في 12 أيار (مايو) 2003، ومستند يقدح في العلماء وسياسة الدولة التعليمية، في جهاز الكومبيوتر الخاص به

Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق