بسطة الكتب ... صنعناه بحب
محليّات

وزارة التربية تفتتح دورة في الدفاع المدني

افتتحت وزارة التربية والتعليم العالي، بالتعاون مع وزارة شؤون المرأة وجهاز الدفاع المدني اليوم دورة في الدفاع المدني، بمشاركة عدد من موظفيها، تضمنت مهارات تدريبية حول الحريق والإنقاذ والإخلاء والإسعاف الأولي.

وأوضحت مدير عام وحدة النوع الاجتماعي نهاد أبو غزالة، أهمية عقد هذه الدورة بالنسبة للموظفين كأفراد ومواطنين يعيشون ظروفاً غير مستقرة، حيث هناك حاجة مجتمعية للمهارات والمعارف التي يتلقاها المشاركون.

وأكد مدير ديوان وزارة التربية محمد حميدة، على الحاجة القصوى لعقد هذه الدورة، حتى يكون الموظفون على أهبة الاستعداد لأي طارئ، بحيث تكون عمليات الدفاع المدني قائمة على علم ودراية.

وبينت منسقة الحماية المدنية في وزارة شؤون المرأة غادة عليان، أن تنظيم هذه الدورة في وزارة التربية يأتي في سياق استراتيجية التدريب، والتي ابتدأت عام 2010، بعد توقيع بروتوكول التعاون، والذي على إثره تم تدريب 10 آلاف سيدة فلسطينية على الوعي بعلوم الدفاع المدني، لافتةً الى أنه بنهاية العام سيتم تدريب 200 موظف وموظفة في الوزارات والمؤسسات الحكومية.

من جهته أثنى جميل اشتية مدير المتابعة في وحدة النوع الاجتماعي على أسلوب التدريب العملي والنظري، والذي يشكل فرصة لكل متدرب لتوظيف خبراته المكتسبة في الوقاية والحماية.

أما محمد شكري من جهاز الدفاع المدني، فقد تحدث بالنيابة عن رئيس الجهاز العقيد معاوية دراغمة، حيث أكد على أهمية جاهزية المجتمع المدني للحوادث، فالتدريب يسهم في الوقاية، والتعرف على علوم الدفاع المدني يحدّ من الحوادث.

يذكر أن وحدة النوع الاجتماعي في وزارة التربية والتعليم العالي قد قامت بالتنسيق للدورة التي تستمر ثلاثة أيام، يتلقى فيها المشاركون مهارات تدريبية في مجال الحريق والإنقاذ والإخلاء والإسعاف الأولي.

Loading...
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق