بسطة الكتب ... صنعناه بحب
خبر رئيسيشؤون طلابية

الجامعة العربية الأمريكية تخرج مجموعة من الطلبة المشاركين في دورة لفنون الكتابة الصحفية (صور)

خرجت الجامعة العربية الامريكية مجموعة من الطلبة المشاركين في دورة إعلامية بعنوان “مهارات وفنون الكتابة الصحفية” والتي عقدت بالتعاون ما بين قسم اللغة العربية والإعلام ومبادرة تواصل.

وأقيم حفل تخريج الطلبة بحضور النائب السابق في المجلس التشريعي الفلسطيني حسام خضر، والنائب الحالي جمال حويل، والقائم بأعمال عميد كلية العلوم والآداب الدكتور عباس المصري، ورئيس قسم اللغة العربية والإعلام الدكتور عماد ابو الحسن، وممثل مبادرة تواصل انس اسطة، ومدير المركز الشبابي الاجتماعي سعيد العموري، اضافة الى مجموعة من أعضاء الهيئة التدريسية، والطلبة المشاركين في الدورة.

وكان رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور محمود ابو مويس باستقبال النائبان خضر وحويل خلال زيارتهم للجامعة، بحضور نوابه للشؤون الاكاديمية الاستاذ الدكتور نور الدين ابو الرب، وللشؤون المجتمعية الدكتور نظام ذياب.

حيث رحب بهم الاستاذ الدكتور ابو مويس وأطلعهم على الجامعة وما تشهده من تطورات على الصعيد الاكاديمي والبنية التحتية والمشاريع التطويرية، مؤكدا ان الهدف الأسمى للجامعة هو الحصول على مخرج تعليمي يتمثل في الطالب المثقف والباحث والمنتمي لوطنه، القادر على تحمل المسؤولية الوطنية والحفاظ على الهوية الثقافية لفلسطين التاريخية، ونقل الرواية الفلسطينية، والوقوف مدافعا على ثوابت هذا الشعب وحقه في الحرية وتقرير المصير.

وتلا اللقاء، افتتاح حفل تخريج الطلبة حيث ألقى القائم بأعمال عميد العلوم والآداب الدكتور عباس المصري كلمة في الافتتاح أكد فيها حرص الجامعة على دعم وتشجيع عقد مثل هذه الدورات بالتعاون والشراكة مع المؤسسات ذات الاختصاص من اجل إكساب طلبة الجامعة للمهارات التي يتطلبها سوق العمل الفلسطيني والمكملة للعلوم الحديثة التي تلاقها الطلبة خلال سنوات الدراسة.

ومن جانبه، تحدث النائب السابق حسام خضر عن دور الجامعات الفلسطينية في رفد الحركة الوطنية بأجيال متعلمة ومثقفة قادرة على بناء مؤسسات الوطن والحفاظ على الثوابت الفلسطينية وحماية الرواية والهوية الفلسطينية ونقل واقع الشعب وطموحه لكل أرجاء الدنيا.

وأضاف ان الصحفي يجب ان يكون مشروعا ثقافيا متكاملا لان الثقافة تعطيه القدرة على النقد والتحليل وليس الاكتفاء فقط بنقل الحدث.

وقال ممثل مبادرة تواصل انس اسطة:”أننا ننتظر الكثير من هذه الكوكبة للحفاظ على راية الإعلام والحقيقة والحيادية”، مشيرا الى ان الهدف من الدورة والتي نفذت في مخيم جنين اضافة الى التواصل مع مخيم عين الحلوة عبر الفيديو كونفرنس هو دفع الطالب الإعلامي الى   ممارسة العمل الميداني وتطبيق ما تعلمه من علوم وفنون وإسقاطها على القصص والروايات التي يسمعها من المواطنين.

أما النائب جمال حويل فقد أشار الى ان الإعلام موضوع حساس وغاية في الأهمية، كونه وفي ظل التسارع التكنولوجي أصبح يؤثر في الحدث بل وأحيانا يساهم في صناعته وتوجيه الرأي العام نحو القضايا المصيرية.

وبين ان على الإعلامي الفلسطيني ان يلتزم بالحيادية والصدق والموضوعية، ولكن في نفس الوقت ان لا يساوي بين الضحية والقاتل، وبين المحتل ومن احتلت أرضه، مشيرا الى ضرورة التخلي على الإعلام الحزبي وتوجيه رسالة إعلامية موحدة باسم الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال وممارساته بحقنا.

وبدوره أكد مدير المركز الشبابي الاجتماعي في مخيم جنين سعيد العموري ان المركز يفتح أبوابه دائما لكافة شرائح المجتمع من اجل المساعدة وانه بتواصله مع الطلبة المشاركين في الدورة يدرك أنهم سفراء فلسطين مستقبلا والقادرين على توحيد الرسالة وإيصالها للعالم.

وأوضح الطالب إبراهيم القرم احد المشاركين في الدورة انه استفاد منها في ممارسة فنون الكتابة الصحفية المتمثلة في الخبر والتقرير والتحقيق والقصة والمقابلة بطريقه جذابة وشقيه دون المبالغة ونقل الحقيقة كما هي.

وفي نهاية الحفل تم تسليم الشهادات التقديرية للطلبة المشاركين في الدورة.

تخريج-احدى-المشاركات-في-دورة-فنون-الكتابة-الصحفية رئيس-الجامعة-يكرم-النائب-السابق-حسام-خضر

Loading...
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق