بسطة الكتب ... صنعناه بحب
شؤون الاغتراب

وقفة احتجاجيه وصرخة في وجه صانع القرار الالماني

ابناء شعبنا العربي الفلسطيني ابناء الشعوب العربية الاحرار, آن لنا ان نعيد الضوء وبقوة الى القضية الفلسطينيه والى ممارسات الاحتلال الاسرائيلي في فلسطين. والذي وفي غفلة من الشعوب العربيه التي انشغلت بترتيب اوضاعها الداخلية وفي حالة تجاهل تام ومتعمد من قبل الدول الغربية وعلى راسها الولايات المتحده يسارع الاحتلال الاسرائيلي البغيض خطواته لنهب الارض الفلسطينيه وتهويدها بمساعدة الصندوق القومي اليهودي العنصري. كما ان هناك حملة علاقات عامة محمومه تقوم بها الحكومة الاسرائيليه بمساعدة حلفائها الغربيين لتحسين وتجميل صورتها في الراي العام العالمي .

في العاشر من شهر نوفمبر سيعقد الصهاينة في برلين ما يسمى (المؤتمر الاسرائيلي الثالث) والذي يهدف الى تعميق العلاقات ورفع وتيرة التعاون الاقتصادي بين الاحتلال الاسرائيلي وحكومة المانيا الاتحاديه. سيشارك في هذا المؤتمر نحو الف شخصية من الطرفين وقامت شركة النقل الجوي Lufthanse باعطاء تخفيضات على تذاكرها لمشاركي المؤتمر والقادمين من الكيان الاسرائيلي المغتصب.

نحن ابناء الجالية الفلسطينية والعربية في المانيا وبالاخص في برلين, وبمشاركة احرار العالم في حركات التضامن مع الشعب الفلسطيني سنقف امام قاعة Berliner Congress Center (BCC), Alexanderstr. 11 in Berlin لنعلن لكل الحاضرين بانهم ضيوف غير مرحب بهم بيننا وانهم بدرجة واحدة مع الاحتلال العنصري في فلسطين وهم شركاء في الجريمة وفي التهجير وقمع وقتل السكان الفلسطينيين في ارضهم. ولتذكير الحكومة الالمانية ومن ينوب عنها بالقوانين الصادرة عن الاتحاد الاوروبي بمقاطعة البضائع الاسرائيليه القادمة من المستوطنات اليهودية ولتذكيرها ايضا بان اسرائيل هي آخر احتلال عنصري في العالم يجب محاربته وليس التعاون معه.
اذا شاركونا يا ابناء جالياتنا الاحرار برجالكم ونسائكم واطفالكم هذه الوقفة الاحتجاجيه وارفعو الصوت عاليا لتسمعه اطراف الاحزاب الالمانيه المشاركة في حوار الائتلاف الحكومي بان صوت فلسطين ما زال عاليا .

المكان: Berliner Congress Center (BCC), Alexanderstr. 11
الزمان: يوم الاحد في 10.11.2013
الساعة: 9.30 الى الساعه 12

Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق