معهد الحقوق في جامعة بيرزيت يعقد ورشة حول “تعدد الزوجات والزواج المبكر”

معهد الحقوق في جامعة بيرزيت

عقد معهد الحقوق في جامعة بيرزيت، بالتعاون مع جمعية نساء وآفاق داخل الخط الأخضر وبالتنسيق مع المجلس الأعلى للقضاء الشرعي الفلسطيني، اليوم، ورشة عمل حول: “تعدد الزوجات والزواج المبكر: نظرة تحليلية واقعية”، بحضور رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي ومشاركة عدد من قضاة المحاكم الشرعية بالإضافة إلى أكاديميين وناشطين في مجال حقوق المرأة والعمل النسوي.

وتركزت موضوعات الورشة الأساسية حول نتائج الدراسات التي تم إعدادها من قبل جمعية نساء وآفاق على الصعيد الميداني والإحصائي، بخصوص مواضيع محددة ومنها التأصيل النفسي، الإقتصادي، الإجتماعي، السياسي، والفقهي حول موضوعين أساسيين وهما، تعدد الزوجات والزواج المبكر، بالإضافة إلى مناقشة أهم التطورات والنشاطات في مواضيع القضاء الشرعي والأحوال الشخصية في الضفة الغربية، إضافة إلى التصورات والخطط المستقبلية بهذا الشأن.

واستهلت الدورة، بكلمة افتتاحية للأستاذ جميل سالم مدير معهد الحقوق، الذي رحب بالمتحدثين والمشاركين في الورشة، وأكد على أهمية موضوع الورشة وأثره في تطوير المواضيع المتعلقة بالأحوال الشخصية، وما يعكسه ذلك من أثر إيجابي على تطوير القوانين والإجراءات ذات العلاقة.

من جهته رحب سماحة الشيخ يوسف ادعيس بالمشاركين في الورشة، مشيرا أن أهمية هذه الورشة تكمن في تركيزها على أهم المواضيع والنقاشات في قوانين الأحوال الشخصية ومنها مواضيع تعدد الزوجات والزواج المبكر، كما نوه سماحته إلى أن هذه الدورة هي استكمال للتعاون المشترك ما بين الأطراف المشاركة والتي أثمرت عن العديد من الدورات والورشات السابقة في هذه الموضوعات.

وعقدت الورشة على جلستين، أدارهما الأستاذ محمد خضر الباحث الأكاديمي في معهد الحقوق، حيث خصصت الجلسة الأولى للحديث عن البعد القانوني والواقعي والآثار النفسية والإجتماعية لتعدد الزوجات والزواج المبكر، تحدثت خلالها الأستاذة حليمة أبو صلب عن البعد القانوني والواقعي لتعدد الزوجات والزواج المبكر، وعن المنظومة القانونية الشرعية المطبقة في الداخل، كما تعرضت إلى الأرقام والإحصائيات حول التزويج المبكر وتعدد الزوجات في فلسطين وآثاره على المرأة والأسرة.

من جهتها قدمت الدكتورة نايفة السرسي ملخص حول نتائج دراسة الأستاذة رغدة مصالحة، والمتعلقة بالآثار الإجتماعية لتعدد الزوجات والزواج المبكر، حيث ربطت موضوع تعدد الزوجات والزواج المبكر بالوضع الإجتماعي للمرأة وحالة الفقر والغنى في الأسرة، وركزت على إرتفاع نسبة الزواج المبكر وتعدد الزوجات في الأسر الفقيرة وذات الوضع الإجتماعي والإقتصادي المتدني.

وبدوره تحدث الأستاذ قاسم محاجنة في مداخلته عن الآثار النفسية لتعدد الزوجات والزواج المبكر، والتي توصل إليها من خلال استبيان نفسي تم توزيعه على عينة من النساء، وأشار إلى الألم النفسي الذي تعانيه الزوجة نتيجة تعدد الزوجات، وما يترتب عليه من مشاكل نفسية بالنسبة للمرأة والأسرة بأكملها.

وفي نهاية الجلسة الاولى قام سماحة الشيخ يوسف ادعيس بالتعقيب على ما دار فيها، حيث أكد على أهمية الثقافة ونشر الوعي في المجتمع الفلسطيني بخصوص مواضيع الأحوال الشخصية ومنها تعدد الزوجات والزواج المبكر، كما أشار إلى إنجازات القضاء الشرعي في هذا الخصوص ومنها التعميم المتعلق باشتراط تبليغ الزوجة الأولى، بالإضافة إلى تناوله لمفهوم تدخل القاضي الشرعي في موضوع تعدد الزوجات.

أما الجلسة الثانية فقد تمحورت حول الآثار الإقتصادية والسياسية المترتبة على تعدد الزوجات والزواج المبكر، بالإضافة إلى عرض رؤية قانونية اجتماعية لشبكة علاقات الزواج، وتحدثت خلالها الأستاذة ايمان عليمي بيدوسي حول الأبعاد الإقتصادية والمعيشية الصعبة ودورها في ارتفاع نسبة تعدد الزوجات والزواج المبكر، وبناء على العينات التي استخدمت والإحصائيات التي تم التوصل لها، كان للوضع العائلي الإقتصادي أثر مباشر في موضوع التعدد والزواج المبكر، كما ركزت على موضوع الزواج المبكر وأثره على وضع المرأة التعليمي والعائلي والإقتصادي.

وفي عرضها لورقة د. هنيدة غنام، عن الآثار السياسية ووضع المجتمع العربي داخل الخط الأخضر، أكدت د. نايفة السرسي، على أهمية توخي الحذر بشأن مسائل الأحوال الشخصية في الداخل في ظل السياسية الإسرائيلية الاحتلالية التي تعيق تطور المجتمع العربي والنهوض به.

وبدورها تناولت الأستاذة ريم البطمة موضوع السلطة التقديرية للقاضي الشرعي وقدرته على ضبط العلاقات المختلفة ومنها تعدد الزوجات، وأشارت إلى موضوع عدم انسجام الزواج المبكر والأهلية القانونية للزوجة بالذات، وأوضحت أنه إلى جانب الشق القضائي والسلطة التقديرية للقاضي الشرعي، يجب أن يكون هناك شق تشريعي متعلق برفع سن الزواج وأن ذلك لا يتعارض ومقاصد الشريعة الإسلامية.

وفي نهاية الجلسة الثانية قام الشيخ جاد الجعبري بالتعقيب على ما دار فيها، وأكد بأن الشريعة الإسلامية أباحت التعدد بنصوص القرآن والسنة بشرط العدل، كما تحدث عن الآراء الفقهية المتعددة في هذا المجال، وأوضح أن التقييد والتقنين يعود للجهات المختصة في هذا الشأن، وأن كل قضية ترد إلى المحاكم الشرعية سواء تعلقت بتعدد الزوجات أو الزواج المبكر أو أي موضوع آخر تخضع للدراسة والتحليل قبل اتخاذ أي توجه بشأنها.

تخلل هذه الورشة عدد من الأسئلة والمداخلات في نهاية كل جلسة، منها ضرورة تدخل المشرع للتعامل مع هذه المسائل الحساسة وذات الآثار العميقة، بالإضافة إلى التأكيد على أهمية عقد مثل هذه الورشات بحضور ومشاركة أكثر من جهة مؤثرة في المجتمع، والعمل على طرح المشاكل التي يعاني منها المجتمع الفلسطيني، بهدف التوصل إلى وضع حلول للمستقبل تراعي وضع المرأة والأسرة في ظل التطور المعاصر وبما لا يخالف أحكام ومقاصد الشريعة الإسلامية.
وفي نهاية الورشة شكر الأستاذ محمد خضر، سماحة الشيخ يوسف ادعيس على تعاونه المتواصل مع معهد الحقوق، ومديرة جمعية نساق وآفاق على حرصها وتعاونها في التنسيق والمشاركة في هذه اللقاءات، كما أشاد بالإلتزام والحرص الذي أبداه المشاركون في تطوير النقاش حول العديد من المسائل المتعلقة بالقضاء الشرعي وقوانين الأحوال الشخصية، كونها تمس الفلسطينيين جميعا وحياتهم اليومية المباشرة. وأشار إلى أهمية التعاون والتنسيق ما بين القطاعات المختلفة الرسمية والأكاديمية والمجتمعية وتعزيز التجربة الحالية، من خلال الاستمرار في تنسيق الجهود ما بين المؤسسات الفلسطينية المختلفة وتحديدا مع المؤسسات الفلسطينية الداخل.
وتأتي هذه اللقاءات ضمن نشاطات مشروع “الدستور وحقوق المرأة: الوصول إلى العدالة”، الممول من الممثلية الدنماركية والذي يهدف إلى تعزيز حق المرأة في الوصول إلى العدالة، من خلال تبسيط ونشر المعلومات ذات العلاقة بمواضيع الأحوال الشخصية، وتسليط الضوء على القوانين والإجراءات أمام المحاكم الشرعية.

جامعة بيرزيت تعلن عن فتح باب الترشح لجوائز التميز والإبداع للطلبة للعام الدراسي 2013/2014

صور من جامعة بيرزيت (1)

إعلان إلى جميع الطلبة
جوائز التميز والإبداع للعام الدراسي 2013/2014

يعلن مكتب نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية عن فتح باب الترشح لجوائز التميز والإبداع للطلبة للعام الدراسي 2013/2014 كما يلي:

1. جائزة يوسف نعواس للإبداع

الفئة المستهدفة: طلبة درجة البكالوريوس المنتظمون في الجامعة.
وصف الجائزة: جائزة نقدية 500 دولار + براءة جائزة موقعة من نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية وعميد شؤون الطلبة.
أسس ومعايير الترشيح
يشترط في المتقدم/ة أن تتوفر لديه/ا المؤهلات الآتية:
1- أن يكون طالباً نظامياً قد أنهى ما لا يقل عن 60 ساعة معتمدة.
2- أن يكون معدل الطالب التراكمي 70 % فما فوق وأن يخلو سجله الأكاديمي من أية إنذارات أكاديمية كانت أو غير ذلك.
3- أن يبرز إسهام المرشّح في حقل من حقول الإبداع بحيث يكشف عن قدرات خاصة وتميز للطالب في حرية التفكير والمقدرة على التكيف والتفاعل مع المؤسسة والمجتمع من خلال نشاط لا منهجي أو عمل تطوعي أو إنتاج محدد يمكن توثيقه من خلال مرفقات.
4- ولم يمنح/ تمنح هذه الجائزة سابقاً.
الوثائق المطلوبة لعملية التقييم
أ‌. مقالة من (800 كلمة) تعكس تجربة الطالب الجامعية وكيف أثرت الجامعة في حياته وسلوكه وانعكاسها على إبداعه ونظرته للحياة قبل وبعد الجامعة.
ب‌. توثيق لمجال إبداع الطالب سواء في مجال الكتابة والأدب والشعر أو الفن (مثل الرسم أو الموسيقى) أو أي مجالات إبداع أخرى.

2. جائزة نعمة فارس “للتميز في اللغة الإنجليزية وآدابها

الفئة المستهدفة: الطلبة المنتظمون الملتحقون ببرنامج البكالوريوس في اللغة الإنجليزية وآدابها.
وصف الجائزة: جائزة نقدية بقيمة 500 دولار + براءة جائزة موقعة من نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية وعميد شؤون الطلبة.

أسس ومعايير الترشيح
يشترط في المتقدم/ة أن تتوفر لديه/ا المؤهلات الآتية:
1- أن يكون طالباً نظامياً قد أنهى ما لا يقل عن 80 ساعة معتمدة.
2- أن لا يقل المعدل التراكمي عن (80%) وأن يخلو سجله الأكاديمي من أية إنذارات أكاديمية كانت أو غير ذلك.
3- أن يبرز إسهام المرشّح في كتاباته الأدبية أو التحليلية في اللغة الانكليزية وآدابها.
4- ولم يمنح/ تمنح هذه الجائزة سابقاً.
الوثائق المطلوبة لعملية التقييم
أ‌. مقالة من (800 كلمة) باللغة الانكليزية تعكس تجربة الطالب الجامعية وكيف أثرت الجامعة في حياته وسلوكه وانعكاسها على إبداعه ونظرته للحياة قبل وبعد الجامعة.
ب‌. توثيق لمجال إبداع الطالب الأدبي ويشمل تقديم مقالة أكاديمية من عمل الطالب (ويمكن أن تكون قد قدمت في احد المساقات) ومقالة إبداعية لا منهجية (يمكن أن تكون قد نشرت في إحدى المجلات أو المنتديات الأدبية) .

جائزة د. جابي برامكي للتميز في جامعة بيرزيت

الفئة المستهدفة: طلبة درجة البكالوريوس من خريجي العام الدراسي 2013/2014.
وصف الجائزة: جائزة نقدية 500 دولار + شهادة تقدير رسمية من الجامعة + درع الجامعة التذكاري وعليه اسم الجائزة وشعارها واسم الفائز وإعلان اسم الفائز في حفل التخرج.

شروط الحصول على الجائزة
أ‌. أن يكون الطالب نظامياً متفرغاً في الجامعة.
ب‌. ألا يكون الطالب حاصلا على تنبيه أو تحذير، أو إنذار سلوكي أو أكاديمي خلال فترة وجوده في الجامعة، وألا تكون لجنة النظام في الجامعة قد اتخذت أيّ إجراء آخر بحقه.
ت‌. أن يكون الطالب متفوقا أكاديميا، واسمه مدرج على لوحة الشرف في الفصل الذي سيتخرج فيه، أو الفصل الذي يسبق فصل تخرجه.
ث‌. أن يكون له إسهام حقيقي وملموس في خدمة الجامعة والمجتمع.
الوثائق المطلوبة لعملية التقييم
أ‌. ثلاث توصيات خطية إحداها على الأقل من أستاذ في جامعة بيرزيت ممن خبر عمل الطالب وجهده، ومن أشخاص من ذوي كفاءات مشهود لها على صعيد الجامعة والمجتمع.
ب‌. توثيق لمجال إبداع الطالب وتميزه في خدمة الجامعة (مثل استقبال وإرشاد الطلبة الجدد أو عمل تطوعي إضافي فوق ما هو مطلوب وغيرها)
ت‌. توثيق لمجال إبداع الطالب وتميزه في خدمة المجتمع (خدمة مجتمعية تطوعية بصفة فردية أو من خلال جمعيات خيرية وغيرها)
لمزيد من المعلومات عن أسس ومعايير الترشيح وإجراءات التنسيب للجوائز المختلقة الرجاء الإطلاع على الملفات المرفقة.

تقدم جميع الوثائق المطلوبة على نسختين إحداهما ورقية والأخرى إلكترونية على قرص مضغوط إلى رئيس الدائرة الملتحق بها الطالب في موعد أقصاه 17/3/2014. آخر موعد لقبول الطلبات في مكتب نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية من مكتب العميد هو 28/3/2014.

د. وائل الهشلمون
رئيس لجنة جوائز التميز والإبداع

محاضرة في جامعة بيرزيت تتناول المنهجية العلمية في عمل القاضي

lecture

عقدت دائرة القانون بكلية الحقوق والإدارة العامة، يوم الخميس 6 شباط 2014، ندوة  حول المنهجية العلمية لعمل القضاة في المحاكم، قدمها قاضي المحكمة العليا ورئيس دائرة التدريب القضائي في مجلس القضاء الأعلى أسعد مبارك.

تحدث مبارك في الندوة التي كانت بعنوان” المنهجية العلمية في عمل القاضي” عن تجربته الخاصة في القضاء، والتي بدأت منذ العام 1977 وتناول العوامل التي تؤثر في منهجية عمل القاضي، مثل التشكيلات القضائية السريعة وعدم استقرار المراكز القانونية وانتقال إدارة المحاكم ليد السلطة القضائية بعدما كانت في يد وزارة العدل، حيث اصبح القاضي يشرف على عمل كاتب العدل وقلم المحكمة وغيرهم من الموظفين وهذا أدى إلى انشغاله عن ممارسة عمله الأصلي.

وتحدث القاضي مبارك أيضاً عن حالات الاكتظاظ في القضايا المطروحة أمام القضاة، حيث  ينظر القاضي يوميا في 40 إلى 50 قضية على الأقل، ما يؤدي إلى إرهاقه نتيجة التراكم والضغط وما يجعل القاضي غير قادر على إصدار قرار قضائي نوعي.

جامعة بيرزيت تختتم أطول فصل دراسي في تاريخها

تبدأ ،غداً السبت، فترة الامتحانات النهائية في جامعة بيرزيت لجميع الطلبة، للفصل الأول من العام الدراسي، الذي أصبح يُعد من بين أطول الفصول الدراسية في تاريخ الجامعة العريقة بعد أن بدأ في 1\10\2013 وسينتهي في 19\2\2014

واستمر الفصل لمدة خمس أشهر كاملة، تعطل فيها التدريس ثلاث مرات لأسباب مختلفة، في البداية أدى قرار زيادة الرسوم على الطلبة إلى تأخير الفصل الدراسي مدة شهر كامل، حيث كان من المفترض أن يبدأ في أوائل شهر 9 من العام 2013 ولكنه انطلق عملياً في الأول من اكتوبر، ثم بعد شهرين حلت أعياد رأس السنة المجيدة ليتوقف التدريس حوالي أسبوعين، وبعدها مباشرةً تساقط الثلوج وأدت إلى تعطيل الدوام أسبوعاً آخراً.

وأدى الاعتصام الذي قام به الطلبة في بداية الفصل الدراسي احتجاجاً على رفع الإدارة للأقساط إلى تأخير موعد انتهاء الفصل الدراسي، وهو ما أدى بدوره إلى إلغاء الفصل الصيفي الثاني لهذا العام من قبل الجامعة، نظراً لضيق التقويم الأكاديمي.

وأدى تأخر الفصل في الجامعة إلى تأخير تخرج طلبةٍ، الطالب عمر ابراهيم من كلية التجارة يقول“طول الفصل أدى لزيادة التكاليف كالسكن والمواصلات، بالاضافة للعبئ الدراسي”.

أما الطالبة شروق أحمد في كلية الهندسة فتقول: “تأخرت عن موعد تخرجي شهرين، وهذا قد يسبب لي مشاكل لأني أخطط لاكمال الماجستير”.

وعبر عدد كبير من الطلبة عن استيائهم من طول الفصل الدراسي لأسباب مختلفة.

جامعة بيرزيت | اعلان اسماء المقبولين في برامج الدراسات العليا للفصل الثاني 2013/2014

1606316_633792249989279_1020901311_o

اعلان اسماء المقبولين في برامج الدراسات العليا للفصل الثاني 2013/2014تعلن دائرة التسجيل والقبول/ قسم الدراسات العليا في جامعة بيرزيت عن أسماء الطلبة المقبولين في برامج الدراسات العليا للفصل الثاني من العام الدراسي 2013/2014.

على جميع الطلبة المقبولين الحضور إلى الجامعة في الفترة الواقعة ما بين يوم الاثنين الموافق 10/02/2014 وحتى يوم الاثنين الموافق 17/02/2014 وعلى الطلبة إتباع الخطوات التالية:

1. التوجه إلى دائرة التسجيل والقبول/ قسم الدراسات العليا لاستلام رسالة القبول.

2. التوجه إلى دائرة المالية لدفع رسوم ست ساعات معتمدة حسب رسم الساعة لكل برنامج إضافة إلى رسوم التسجيل والبالغ قيمتها 70 ديناراً.

ملاحظات هامة:
1. ًيرجى من الطلبة المقبولين في برامج الماجستير في الدراسات الدولية ،الدراسات العربية المعاصرة الحضور إلى حرم جامعة بيرزيت بتاريخ 15/02/2014 للجلوس لامتحان مستوى في اللغة الإنجليزية وذلك في تمام الساعة (12:00 ظهراً) في مختبر ريتاج المركزي .
2. ملاحظة : يجب احضار بطاقة الهوية الشخصية ورقم الطلب

• يرجى العلم أن دوام الفصل الدراسي الثاني يبدأ يوم الاثنين الموافق 24/02/2014 ويفقد الطالب حقه في الالتحاق في البرامج المذكورة إذا تخلف عن التسجيل في المواعيد المعلنة أعلاه.

فيما يلي أسماء الطلبة المقبولين في البرامج المختلفة:-

إدارة الاعمال
بيان صلاح سالم شوبكي ،غدير خضر حنا مصلح ،جوانا عبد الهادي عودة عواد ،أحمد محمد محمود النصر ،اسيل نبيل قسطندي جبر ، حسام محمود عبدالله اسماعيل ، رنا يوسف عبدالله رياضي ، ميس بسام يوسف أبولبدة ، حنين محمد خميس ابو لبن ،لؤي عبد العزيز أحمد ضراغمة ،اخلاص الياس فرح غريب ،اليس غسان اميل عبده ،يوسف عبد الناصر حج يوسف شوامره ، مجدولين جورج سليم سكاكيني

القانون
سما ساهر حمدي سقف الحيط ، حذيفة هشام حسين عمرو ،فطوم زياد علي قطامي ،رياض أحمد يوسف عيسه ،نجمة رباح سعيد حداد ،شهد اياد محمد امين عورتاني ،استقلال فايز عبد علي قاسم ،رأفت فالح مصطفى تركمان ،أثير رضوان محمد الحلو ،احمد محمد علي اسعد نوبه ،ابراهيم سليمان خليل طويل ،اياد نجاح عبد الهادي صرمة ،سندس عائد احمد سلامه ،معتز يوسف باسيل شاهين ،إيثار رائد مصطفى عبد الحميد ،ديما رائد عفيف طه ،سليمان جريس سليمان طنوس ،روان احمد محمود سلامة ،شذى أسعد حسن غزاونة

دراسات دولية
رندة يوسف أحمد العمري ،حازم أحمد محمد غيث ، سجى محمود عيسى الطرمان ، جهاد أكرم شحدة غيث ، يزن نديم عارف البراهمة ، منى سامي أحمد صالح ،حلوة هشام محمود بزار ، مرام سالم عيسى شحاتيت ، ديما نبيل حسن شوابكة ، سالي سمير محمد أسمر ، سهير وهيب فوزي النشاشيبي ،نجيب محمد أحمد البيروتي

الدراسات العربية المعاصرة
شادي غسان عبد الله أيوب ، الين اسطيفان عيسى مسعود ، محمود نبيل محمود عباسي ، هلال كمال ابراهيم علاونه ،عنان “محمد فتحي” رفيق حمدالله ، عدي فيصل محمود عبد المجيد ، ياسمين حكم موسى الحاج حسن ، زهية خليل ذياب عيسى ، أشرف كريم قسطندي دباح ، سرين مجيد نعيم صقر ، لبنى عادل عبد العزيز تمام ، محمد شاهر عبد الرحيم رضوان ، فاتن ساكب ابراهيم ناصر ، صفاء نديم عارف البراهمة ، عادل يوسف زكي حجاز ، سمير محمد خلدون معروف المصري ،هيفاء هشام محمد عدوين ، معتصم محمد علي عاصي ، ابراهيم موسى الشيخ ابو كبر

هندسة المياه
علي تيسير محمد عوده ،محمد هاشم علي المناصرة ، نبال جواد عيسى البطش ، جمانة عصام أحمد خطيب ،علاء محمد مصطفى حجاج

علوم المياه
محمد حمد يعقوب الصادق
العلوم الطبية المخبرية
شادي خليل محمد حسن ، نهال نضال رفيق ناصر الدين ، فراس حسن عبد الغني المحمود ، نانسي ابراهيم ميخائيل جلة ، شيرين أسعد عبد القادر المر ، هنادي غالب صبري الخطيب , اقصى جمال ابراهيم بدر

هندسة التخطيط وعمارة المشهد
شروق خير الدين عبد الجبار ابو حمدة ، عيسى زكي بحر عودة ،اسراء سليمان عبد الكريم حماد

الحوسبة
أمين وجيه عثمان مخيمر

الرياضيات
آلاء زهير مدحت ياسين ، نهى موفق محمد مصاروة ، عمر تيسير رشيد غانم ،أسماء حسني حافظ زيود ، اسماء صادق عوض شريف ، لبنى حمدي اسحاق نمر ، ربيع رجائي حمد ريماوي .

الخطاب الإعلامي في ملصق الحركات الطلابية عنوان محاضرة في جامعة بيرزيت

ملصق الحركات الطلابية في جامعة بيرزيت

على هامش معرض “ملصقات سياسية في مجموعات خاصة”،  نظم متحف جامعة بيرزيت، ، جلسة حوار حول الخطاب الإعلامي في ملصق الحركات الطلابية في محطات تاريخية مختلفة، شارك فيها كل من د. أنور أبو عيشة وزير الثقافة، وغسان الخطيب نائب رئيس الجامعة لشؤون التنمية والإتصال.

تناول د. أبو عيشة دور الملصق السياسي في صياغة الخطاب الإعلامي في الخارج، مرتكزاً على تجربته كرئيس سابق للاتحاد العام لطلبة فلسطين في فرنسا، مؤكداً على سعي الاتحاد العام للطلبة في الخارج على تشجيع الفنانين في مجال الملصق الفلسطيني، والعمل على مأسسة أعمالهم ضمن إطار نقابي، بهدف إثبات الرواية الفلسطينية للتاريخ،  وتعزيز الجانب القانوني.

من جهته تحدث د. الخطيب عن دور الجامعات الفلسطينية وحركاتها الطلابية، وأبرزها جامعة بيرزيت، في العمل السياسي. وفي حديثه عن الملصق السياسي في الداخل والخارج، رأى الخطيب أن الحركة الطلابية في الداخل الفلسطيني ركزت في ملصقاتها على الموضوع والقضية، وأبرزت صراع البقاء بين الفلسطينيين والإحتلال الاسرائيلي، ومقاومة الاستيطان، وركزت على التعبئة الجماهيرية، في حين ركز الملصق في الخارج على المقاومة المسلحة، والشعار والشخص.

“بهمة الشباب تعمر القلوب” | مبادرة لزيادة العمل التطوعي المجتمعي في جامعة بيرزيت

بيرزيت

أطلقت عمادة شؤون الطلبة ووزارة الشؤون الاجتماعية وذلك ضمن اتفاقية التعاون الموقعة بين الجامعة والوزارة مبادرة طلابية بعنوان “بهمة الشباب تعمر القلوب”، وتأتي هذه المبادرة في إطار التنسيق والتشبيك وتعزيز التعاون في مجالات العمل التطوعي والذي يهدف إلى إحياء قيم التكافل والتآزر والتضامن الاجتماعي من اجل أن تصبح هذه القيم عادة يومية للتفكير بالغير، ما بين دائرة المجتمع المحلي في الوزارة و قسم العمل التطوعي في جامعة بيرزيت.

وقد نظم المشاركون في هذه المبادرة جولة ميدانية لبيت الأجداد لرعاية المسنين في مدينة أريحا التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية، بهدف إضفاء جو من المرح والترفيه ورسم الابتسامة على وجوه نزلاء المركز، حيث قاموا بتنظيم العديد من الفقرات الفنية وشاركوا المسنين همومهم وقصصهم.

وأشار أ. محمد الأحمد عميد شؤون الطلبة إلى أننا في عمادة شؤون الطلبة ننظم نشاطات طلابية تطوعية نسعى من خلالها الى رفع مستوى التواصل والتعاون مع المؤسسات الحكومية وذلك يأتي انسجاماً من دورنا في خدمة المجتمع، وأضاف بأن هذه المبادرة تأتي ضمن العديد من المبادرات الطلابية التطوعية التي تحتضنها عمادة شؤون الطلبة وتسعى الى تقديم الدعم لها.

من جانبها أشادت سحر البرغوثي مدير دائرة المجتمع المحلي، أن هذه المبادرة هي مبادرة شبابية للتواصل مع المؤسسات الاجتماعية التي تعنى بالفئات الفقيرة والمهمشة من أيتام ومسنين، من أجل تحقيق وتلبية احتياجاتهم وذلك من خلال تجنيد وتحفيز المتطوعين من طلاب الجامعة.
وأشارت إلى أن هذه المبادرة تأتي انسجاماً مع توجهات الوزارة ممثلة بالإدارة العامة للجمعيات الخيرية والمجتمع المحلي بالتنسيق والتشبيك مع مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات المبادرة والصديقة، وخاصة التي تُعنى بتشجيع وتحفيز العمل التطوعي في فلسطين، وعبرت البرغوثي عن اعتزازها بالشراكة المتينة التي تربط جامعة بير زيت ووزارة الشؤون الاجتماعية.

وقالت منسقة العمل التطوعي في جامعة بير زيت غادة العمري، بأهمية تنسيق الجهود ما بين الجامعة ووزارة الشؤون الاجتماعية في دعم وتشجيع المبادرات الشبابية وخاصة فيما يتعلق بالعمل التطوعي وأثره الايجابي على المجتمع.

جامعة بيرزيت تتهم إحدى طالباتها بالتشهير على الفيسبوك

طلاب جامعة بيرزيت

في حادثةٍ غريبة، استدعت جامعة بيرزيت إحدى طالباتها من دائرة الإعلام للتحقيق معها على خلفية انتقادٍ وجهته لرئيس الدائرة والجامعة عبر تعليقاتٍ نشرتها على صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”، ما مثّل انتهاكاً صارخاً لحرية الرأي والتعبير.

واتهمت لجنة النظام العام في الجامعة الطالبة جمانة غانم بالتشهير برئيس دائرة الإعلام والجامعة، مدلّلةً على ذلك بصور ملتقطة ( Print Screen) لمنشور كتبته على “الفايسبوك”، وألقت بنقدها فيه على المنهج الفكري والسلوكي لرئيس الدائرة والجامعة كذلك.
وأوضحت الطالبة المستدعاة أن رئيس الدائرة لم يفصح للجنة النظام العام عن الأسباب الحقيقية التي دفعتها لانتقاده خاصةً وسير عمل الجامعة عامةً، مؤكدةً عدم إبلاغه للجنة بطريقة استدعائه المهينة لها.

وبيّنت أن رئيس الدائرة وبّخها في مكتبه الخاص به، عقب احتجاجها على سلوكه المتكرر في إرغام الطلبة على حضور المحاضرات اللامنهجية التي تنظّمها الدائرة.

ووصفت غانم سلوك رئيس الدائرة حينها بـ”المستبد” نظراً لاتباع سياسة الإرغام على حضور المحاضرات، وتوظيف نادي الإعلام كذلك في مراقبة الحاضرين وتدوين أسمائهم، ما أثار غضب غانم التي وجدت في صفحتها الفيسبوكية مساحةً معقولة للتعبير عن احتجاجها على هذه السياسة “التعسّفية”.
يشار إلى أن اللجنة المستدعية لم تعرِ أدنى انتباه إلى إقدام رئيس الدائرة بملاحقة غانم وتتبّع نشاطاتها وتعليقاتها على العالم الافتراضي، وصولاً إلى مراقبة تعليقاتها على المنشورات الخاصة بأصدقائها ممن لا ينضوون تحت الدائرة.

ولم يمر خبر استدعاء غانم مرور الكرام، بل أثار غضب الطلاب والنشطاء وفجّر تخوّفات بعض الحقوقيين الفلسطينيين، حتى كتب أحد الحقوقيين على صفحته على “الفايسبوك”: “حال جامعة بيرزيت لا يسر البتة! بعد فضيحة التحقيق مع الطالبة جمانة غانم على خلفية التعبير عن رأيها، الدائرة التي قدمت الشكوى ضدها وبشكل مقصود تنظم ندوة بعنوان “الأمن وحرية التعبير والأخلاق!!! “.

وتابع مستغرباً: “الجميل أن المتحدث في الندوة لواء عسكري ومحافظ طولكرم! يا حرياتك يا حركاتك يا بيرزيت”، فيما انبرى نشطاء آخرون إلى التأكيد على أن “رئيس دائرة الإعلام سقط سقوطاً مدوياً في اختبار صيانته للحريات وحمايتها”.

ووجه أحدهم تساؤلاً استنكارياً لرئيس الدائرة والجامعة، قائلاً: “دائرة الإعلام في كل محاضراتها تلقن الطلبة تعاليم الديموقراطية ومبادئ حرية الرأي والتعبير، ثم عند أولّ تطبيق للطلبة تهرع منقضة لتكميم أفواههم. اذا كانت دوائر الإعلام تمارس على طلبتها نفس السلوك الذي تمارسه الأنظمة القمعية بحق شعبها، ما الفائدة إذاً من وجودها في الأساس؟!”.

تدريبات لإجراءات السلامة العامة في جامعة بيرزيت | صور

أجرت اليوم قوات الدفاع المدني والسلامة العامة تدريبات للسلامة العامة في جامعة بيرزيت شارك فيها العديد من عناصر الدفاع المدني وعشرات الطلبة المتطوعين من الجامعة ، المزيد في الصور:

 

تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (1) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (2) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (3) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (4) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (5) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (6) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (7) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (8) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (9) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (10) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (11) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (12) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (13) تدريبات السلامة العامة في جامعة بيرزيت (14)

 

كليتي التمريض والصيدلة في جامعة بيرزيت والجامعة الأردنية توقعان مذكرة تفاهم علمي

1621826_629969133704924_353344935_n

وقعت كلية التمريض والصيدلة والمهن الصحية في جامعة بيرزيت ممثلة بعميدها د. تامر العيساوي، وكلية التمريض في الجامعة الأردنية للعلوم والتكنولوجيا ممثلة بعميدتها د. أروى عويس، مذكرة تفاهم للتعاون العلمي بين الجامعتين، وذلك بحضور رئيس جامعة بيرزيت د. خليل هندي، ونائب الرئيس للشؤون الأكاديمية د. هنري جقمان، وأعضاء هيئة تدريس في كلية التمريض.
هدفت المذكرة التي ستستمر لمدة خمس سنوات إلى وضع إطار للتعاون بين الكليتين في مجالات عديدة أهمها: تنظيم برامج تبادل مشتركة تشتمل على تدريب وابحاث للطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية، بالإضافة الى إعداد برامج تعليمية مشتركة تشمل تطوير آليات تعليمية وتطوير مساقات.